أحيي عدوي

لما عفوت ولم أحقد على أحد
أرحت نفسي من غم العداوات
إني أحيي عدوي عند رؤيته
لأدفع الشر عني بالتحيات
وأظهر البشر للإنسان أبغضه
كأنه قد ملا قلبي محبات
والناس داء، وداء الناس قربهم
وفي الجفاء لهم قطع الأخوات
فلست أسلم ممن لست أعرفه
فكيف أسلم من أهل المودات
ألقى العدو بوجه لاقطوب به
يكاد يقطر من ماء البشاشات
وأحزم الناس من يلقى أعاديه
في جسم حقد وثوب من مودات
(هلال بن العلاء الباهلي)
4byt.com



التعليقات

هي في ديوان الإمام الشافعي، وليس هو قائلها، رجاء مراجعة الرابط: http://www.ahlalhdeeth.com/vb/showthread.php?t=200524

بواسطة : إيهاب أحمد محمد

بتاريخ : December 19, 2017, 9:27 pm