كم من عشاقكِ

كم من عشاقكِ يا سيدتي
صاروا لكِ إخوان
و كم من ملحدٍ في عشقك
صار شيخ الرهبان
و كم من ثمرةٍ تساقطت
فوق أرض الثلج و النيران
ما قدرة الورع التقي
ان يقاوم سحر الأكوان
بل ما كان ذنبي أنا
لأصبح عاشق هيمان
(يارا محمد)
4byt.com



التعليقات