أبيات بواسطة زائر

حصان فكري

وحصان فكري فيه عاجٍ غباره
يجوب ميدانه يدوّج باراضيه
يجوب من صبحه ولاخر نهاره
يجوب في ليله وهالفكر غازيه
أرسمه فارس وعيوني دياره
والحب له مركب وقلبي مراسيه
وأتخيل ان أنا معه وبجواره
أشم ذاك العطر ويديّ بيديه
نجمٍ يشع اعروق قلبي مداره
يصعب على كل الكواكب تجاريه
الموت بعيونه لا حدد مساره
يصوب أهدافه يحقّق مراميه
صايد قليبي محكمه وبجداره
تله وعرقه قطّعه من محانيه
(أسيرة الصمت)

حبة العشق

حبة العشق بالشريان ناظمها
ماركتْها الغلا والختم عنواني
جيت لك ظاميةْ روحي أسلمها
الغلا غصن توت بْعينك أغراني
الهوى نبْتةٍ والوصْل واسمها
تورق وتزهربْها فروع وأغصاني
والجفا ريح لا هبَت صوارمها
يذري اوراقها حرَه ويذراني
شف ثمار الغلا جاتك مواسمها
والمحبة عطا يا سيد خلاني
العطش شاذبٍ روحي وقاسمها
أعطشك والولع يشرب ويرواني !
(أسيرة الصمت)

أخطر غلا

والله مدري وليه أنا بس هويته
ما كان يعني لي بالاول أبد شيّ
لا قال لي سمي من أقصاي جيته
يفز له قلبي طايح براحة ايديّ
أجيه طوع أجي خضوعٍ فديته
ما فيّ عرق ميت ٍ ماانتعش حي
يا ليتني امه ليتني من اهل بيته
يا ليتني بنته "لمى" أوطفلته "مي"
أو ليتني شعر كتبت وهديته
حتى ان بعيونه يناظرني شويّ
أخطر غلا هو واحدٍ ما نويته
مني تمكن لين هو صار كل شي !!
(أسيرة الصمت)

بالعشق لابسني

بالعشق لابسني مثل لبْسك ثْيابك
محاصرٍ كل الخلايا امْتجللها
عشقك بدمي بالشرايين متْشابك
معانقٍ روحي تمكن بداخلها
أنهي بك اليوم ولي الليل يبدا بك
أنهي بك الايام وتجيني من اولها
أموت أنا بعطرٍ يجي من جهة بابك
أنفاسك اللي جابها الريح ناقلها
دخيلك جروحٍ تنزف من أسبابك
دخيلك عيوني بشوفتْك كحّلها!
(اسيرة الصمت)

بنت الحمايل

بنت الحمايل كلها دم واحساس
لا عاش راس الجاهل اللي دفنها
هي درة ما جابها كل غطاس
ومن لا يعرف الدر يرخص ثمنها
من هو يساومني عليها من الناس
من هو بسجنه قد تجرا وسجنها
هو ما درى انها حرة ترفع الراس
ما ترضى غير العز لو هو كفنها
(أسيرة الصمت)

برقعوني

برقعوني وانا حر هواه الهداد
واثلموا حد سيفي يوم سيفي شطير
(عيده الجهني)

ياعين

يا عين وش يم الغرابيل حاديك
وش ذللك يا عين ما انتي ذليله
وش لك برجوى واحد ما يدانيك
وانتي لدسمان الشوارب سليله
(عيده الجهني)

أخفي جروحي

أخفي جروحي وأداري سدّي المبيوح
وآشكْ كلْ العـرب تدري بما فيني
إسمك بنظرات عيني سرّي المفضـوح
يقراه في نظرتي من هـو يراعيني
في لهفتي في انتظاري بْصوتي المبحوح
في ضيقةٍ كلْ ماتِبعد تعنّيني
(عيده الجهني)

الف ناب

ها البشـر ماهمّهم لو عذّبوني
من سـواد قلوبهم حدر الثّياب
لو صرخت بشكوتي مايسمعوني
وإن همست بغلطتي فيه ألف ناب
كلّهم لأدنى خطيّه حاسبوني
وتركوا غيري يمرّ بلا عقاب
(عيده الجهني)

تذكرتك

عن اذنك وإن سأل دمّي قل أقفى للضيا من عام
أمانة لا تعلّم عن جنوني لين يلغيني!
وأنا ماشي كذا.. من دون ظلّي مختنق منضام
تذكرتك وقلت أرجع ورا.. يمكن ألاقيني !
(هاني الظاهري)

12