أبيات بواسطة شيرزاد

الحلم الموؤد

وَأَدوا حُلُمي قَبلَ أَن أَنامَ وأَن أَحلُمُ
ثُمَ يَقولونَ لِماذا أَنتَ مُتَجَهِمُ
حَمَلتُ مِنَ الأَثقالِ ما لَم تُطِقهُ الجِبالُ
فَجَرَت شَآبيبُ دَمعي وَالعُمرُ مُنصَرِمُ
لَمْ أَمتَهِنِ الغُربَةَ رَغبَةً وَالحُزنَ إشتياقاً
وَلكِنْ بِالحُريَةِ وَقولِ الحَقِ مُغرَمُ .
(شيرزاد زين العابدين)

الذكرى

ما أستيقظتُ يوماً إلاّ وذكراها حاضِرٌ
وإِن قالت وَداعاً فَإِنَ القلبَ هَشيمٌ
مَلَأَت فؤادي فَلَمْ يَبقَ فيهِ فُسحَةٌ
وَكُلُّ نَعيمٍ بِدونِ مَحياها جَحيمٌ
(شيرزاد زين العابدين)

العمل الصالح

فَأعمَلْ ما تؤمن بِهِ صالِحاً دون وَجَل
وَإن لَمْ يَستَقم لَكَ الدَّهرُ كَما تَشاءُ
قَد يَنْعَمُ بالعَيشِ وَراحَةَ البالِ البَليدُ
وَتَصبَحُ حياة النَبيهِ ضَنكٌ وَشَقاءُ
فَكَم مِن مُعدَمٍ حَكيمٍ خُلِدَ ذِكراهُ
وَكَم مِن غَنيٍّ في الحَضيضِ لَهُ أَصداءُ .
(شيرزاد زين العابدين)

درب النضال

عندما سلكت درب النضال كنت أعلم
بأن الطريق مليء بالأشواك معتم
من يعيش حرا يأتيه الموت مرة
ومن عاش عبدا فكل أيامه مأتم
(شيرزاد زين العابدين)

سئِمْتُ الغُربَةَ

سئِمْتُ الغُربَةَ وما فيها مِن إغراءِ
وحَنينٌ موحِشٌ يُمَزِّقُ أحشائي
ما خُلِقتُ لِغَيرِ حُبِكَ يا وطني
يا بَسْمَةً سحريةً في ثَغرِ حَسناءِ
مالي أَراكُم تَنعَمونَ بالغُربَةِ هكذا
وَأَنا مِنَ الوجدِ أُلَملِمُ أَشلائي
(شيرزاد زين العابدين)

كيفما شئتِ

أكرهيني كيفما شئتِ
أهجريني إن أردتِ
أكسري المرايا
التي أمامها من أجلي
تجملتِ
مزقي رسائلي
ذكرياتي
حطمي تماثيل الصمتِ
وإن تَنَهدتِ كالبحرِ يوماً
فأنا الشاطيءُ
سأستوعبُ أمواج
الغضب ِ إن أقدمتِ
(شيرزاد زين العابدين)

مر طيف

مر طيفٌ مِن خَيالٍ في دُجى الليلِ البهيم
فأضرمََ في قلبي ناراً كما يسري في الهشيم
هل ترونَ ما أراهُ مِن ثُريّا ودرر
أَم جَنَنْتُ في هَواها كَيفَ أَدري ياعليم
(شيرزاد زين العابدين)