أبيات القصيد - من أجل عينيك





من أجل عينيك

أستشف الوجد في صوتك آهاتٍ دفينة
تتوارى بينَ أنفاسك كي لا أستبينه
لستُ أدري أهو الحب الذي خفتُ شجونه
أم تخوَّفت من اللَّومِ فآثرتُ السَّكينة
(عبدالله الفيصل)
4byt.com



التعليقات