أبيات بواسطة محمد ناصر

هل الأنوثة عيب ؟؟

و ما التأنيث لاسم الشمس عيبٌ
و لا التذكيرُ فخرٌ للهلالِ
(المتنبي)

لا تصالح

لا تصالحْ!
ولو منحوك الذهب
أترى حين أفقأ عينيك
ثم أثبت جوهرتين مكانهما
هل ترى ؟
هي أشياء لا تشترى
(أمل دنقل)

ما بعد الخيانة

و سرت وحدي شريدا
محطم الخطوات
تشُدنى أنفاسي
تُخِيفُني لفتاتي
كهارب ليس يدري
من أين أو أين يمضي
شك ضباب حطام
بعضي يمزق بعضي
(كامل الشناوي)

حبيبها لست وحدك

حبيبها؟
لست وحدك حبيبها
حبيبها أنا قبلك
و ربما جئت بعدك
و ربما كنت مثلك
فلم تزل تلقاني
و تستبيح خداعي
بلهفة في اللقاء
برجفة في الوداع
بدمعة ليس فيها كالدمع إلا البريق
برعشة هي نبض بغير عروق
(كامل الشناوي)

الصمت في حرم الجمال

أنا ذلك البحار ينفق عمره
في البحث عن حب و عن أحباب
فإذا وقفت أمام حسنك صامتا
فالصمت في حرم الجمال جمال
(نزار قباني)

وقف الحياء

وقف الحياء من دونها مُسْتأْذِناً
ومشى النسيم بظلها مأذونا
(أحمد شوقي)

هجره مر

ما لِمَن أهوى شبيهٌ
فبه الدنيا تتيهُ
وصْْله حُلوٌ و لكن
هجره مرٌ كريهُ
(عبدالله بن أيوب)

قدك المياس

قدك المياس يا عمري
أيقظ الاحساس في صدري
انت أحلى الناس في نظري
جل من سواك يا عمري
(من التراث)

كيف؟

كيف لا يشغل فكري
طلعة كالبدر يسري
رقة كالماء يجري
فتنة بالحب تغري
تترك الخالي شجـيا
(أحمد رامي)

كان فجرا

كان فجرا باسما في مُقلتي
يوم أشرقت من الغيب على
أنست روحي إلى طلعته
و اجتلت زهر الهوى غضا نديا
فسقيناه ودادا
و رعيناه وفاء
ثم هِمْنا فيه شوقا
و قطفناه لقاء
(أحمد رامي)

123