للصمت لذّه..

باب السهر ياضيقة الصدر مفتوح
تمخطري ماحولك الا عيُوني
للصمت لذّه لا غدى للوله بُوح
رغم أن صمتي مايخفف طعوني !
يا غايبه .. صُوت التناهيد مبحُوح
والا الصدى ما ملْ يجرح سكوني
لا صار باب الصدر للحزن مفتوح
مانيب لايم دمعتي ... ياعيوني !
(زايد الرويس)


Booking.com

التعليقات